Isi Artikel Utama

Muh Chusnul Yakin

ABSTRAK


أنزل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم على خاتم الأنبياء والمرسلين: محمد –صلى الله عليه وسلم ليكون دستوراً للأمة الإسلامية التي بُعث لها، وهداية للناس ليخرجهم به من الظلمات إلى النور ويهديهم إلى صراط العزيز الحميد ، وتبيانا لكل شيء، وهدى وشفاء ورحمة للمؤمنين، فالواجب على هذه الأمةٍ الإيمان بما أنزله الله عليه، واتباع ما فيه، والاحتكام إليه وتدبر آياته مع القيام بما فيه من أمر والتجنب عن كل نهي والدعوة إليه والصبر على الأذى فيه، فخير هذه الأمة من تعلم القرآن وعلمه وشر هذه الأمة من وضع القرآن وضيعه، وتعلم القرآن وتعليمه إنما يكون على نهج النقل وليس العقل لأن العقل لا يقاس بالسداد ولأن العقل من فرد لآخر يتفاوت ويتفرق.